Read my Jun 24 Newsletter featuring “Un dirigeant de Netflix limogé pour avoir utilisé une insulte raciste” https://t.co/0ce532o8Py

Alkhabar الخبر

الثلاثاء 5 يونيو 2018

نشرة الأخبار البيئية لآسيا وأوقيانوسيا

و م ع

نيودلهي - في ما يلي نشرة الأخبار البيئية لمنطقة آسيا وأوقيانوسيا لليوم الثلاثاء:

الهند / وعدت الحكومة الهندية، أول أمس الأحد، باتخاذ تدابير جديدة للقضاء على التلوث البلاستيكي حول موقع "تاج محل" الأثري، من خلال إقامة منطقة قطرها 500 متر حول الموقع التاريخي يمنع فيها استعمال البلاستيك. 

وصادق وزير الثقافة والبيئة ماهيش شارما، والمدير التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة إريك سولهايم، وسفيرة النوايا الحسنة وممثلة برنامج الأمم المتحدة للبيئة ديا ميرزا، خلال ندوة بمناسبة اليوم العالمي للبيئة، على "إعلان تاج" الذي يهدف إلى جعل "أغرا"، إحدى المدن العشر الأكثر تلوثا في العالم، خالية من البلاستيك. 

وتمت، خلال هذا اللقاء، مناقشة مدى تأثير التلوث البيئي على موقع "تاج محل"، أحد عجائب الدنيا، مع التركيز على تطوير إجراءات قصيرة وطويلة الأجل لمعالجة المشاكل التي يعاني منها هذا الأثر التاريخي وحمايته من التلوث.

الفيتنام / سيشارك مشروع "سولار إكسبرينس سبيس"، وهو تعاون بين شركة (باش خوا إينيرجي) وجامعة مدينة هوشي منه للعلوم والتكنولوجيات، في نهائي جائزة "سمارتر إينيرجي أوارد 2018 "، وهو حدث سنوي سيعقد في 20 يونيو الجاري بمدينة ميونيخ الألمانية. 

ويتكون المشروع من فضاء يرتكز على مبدإ "ترفيه – دراسة – بحث"، وهو على شكل مقهى حديث ومكان للدراسة والبحث في مجال الطاقات المتجددة ويعمل بالطاقة النظيفة بنسبة 100 في المئة.

كما سيشارك "سولار إكسبرينس سبيس" في نهائي فئة "المشروع المتميز" خلال معرض "إنترسولار 2018"، الذي يعد أكبر معرض دولي للطاقة المتجددة. 

إندونيسيا / شرعت وكالة التخفيف من الكوارث الإقليمية في جنوب سومطرة في الإجراءات المرتبطة بعمليات الاستمطار الصناعي منذ منتصف شهر ماي الجاري، كإجراء وقائي من الحرائق، حسب وسائل إعلام محلية. 

وتهدف هذه العمليات، التي تعد أحد أشكال تعديل الطقس، إلى احتواء حرائق الغابات والحقول التي قد تؤثر على تنظيم دورة الألعاب الآسيوية المقبلة لعام 2018. 

ويتم استخدام تقنية الاستمطار الصناعي في السحب لتفريق الضباب وتقليل حجم البرد وزيادة كمية التساقطات المطرية قبل الحدث القاري المقرر في 18 غشت المقبل. 

الصين / أكدت وزارة الشؤون الإيكولوجية والبيئة الصينية أن إنبعاثات عوادم السيارات أضحت مصدرا رئيسا لتلوث الهواء بالصين، وأنه بات من الضروري اتخاذ تدابير حيال ذلك .

وذكرت الوزارة، في تقرير أصدرته مؤخرا، بأن الصين تعد أكبر سوق للسيارات في العام الماضي، مع مبيعات بلغت نحو 310 ملايين سيارة، بزيادة 5.1 في المئة على أساس سنوي .

وشهدت بعض المدن زيادة في تلوث الهواء جراء الجمع بين حرق الفحم وانبعاثات عوادم السيارات، بحيث كشفت دراسات بشأن منحى التلوث في بكين وتيانجين وشانغهاي و12 مدينة أخرى، أن انبعاثات عوادم السيارات تساهم بما يتراوح بين 13.5 في المئة و 52.1 في المئة من الملوثات الرئيسة .

وأوضحت وزارة الشؤون الإيكولوجية، في بيان، أنها ستسارع لصياغة خطة عمل للتعاطي مع الشاحنات التي تعمل بالدييزل، والتي تعد أحد المصادر الرئيسة لتلوث الهواء، مشيرة إلى أنها ستطور لوائح بيئة صارمة لكبح انبعاثات عوادم السيارات، وستشجع المركبات التي تعمل بالدييزل النظيف ووسائل النقل الأخضر . 

التايلاند / من أجل مواجهة النفايات البلاستيكة التي تطرح مشاكل بيئية خطيرة، تعتزم السلطات التايلاندية اللجوء إلى حرق هذه المادة في مراكز إنتاج الكهرباء .

وأكدت وزارة البيئة التايلاندية أن اللجوء إلى هذا الخيار، الذي ينطوي بدوره على سلبيات، يندرج في إطار مخطط عام يرمي الى تقليص استخدام المواد البلاستيكية المستعملة منذ التصنيع مرورا بالاستهلاك ثم بمعالجة النفايات .

وتعد التايلاند من بين البلدان الأكثر تلوثا من حيث حجم النفايات البلاستيكية التي تؤثر خاصة على بيئة المحيطات وتهدد التنوع البيولوجي البحري .