Read my Jul 22 Newsletter featuring “عن ابن عطاء الله السكندري : الحكمة الثانية والسبعو&#16” https://t.co/FOTCahP7pN

Alkhabar الخبر

الاربعاء 14 غشت 2013

منتدى التجارة للبلدان الأفريقية جنوب الصحراء يدرس إمكانات المنطقة

IIP DIGITAL

واشنطن- قال المفاوض التجاري الأميركي الرفيع المستوى إن قانون النمو والفرص لأفريقيا (أغوا) قد ساهم في تعزيز التقدم الاقتصادي والاستقرار في البلدان الأفريقية جنوب الصحراء وتحسين الأعمال التجارية للشركات الأفريقية والأميركية على حدٍ سواء.


منتدى التجارة للبلدان الأفريقية جنوب الصحراء يدرس إمكانات المنطقة
صرَّح الممثل التجاري الأميركي مايكل فرومان خلال افتتاح منتدى أغوا الثاني عشر في أديس أبابا، إثيوبيا، الذي انعقد لمدة يومين في 12 آب/أغسطس، إن "هذا هو السبب الذي جعل الكونغرس الأميركي يوِّسع قانون أغوا أربع مرات منذ أن تمَّت المصادقة عليه في العام 2000. أطلق المشاركون في الاجتماع الذي حمل شعار "التحول المستدام عبر التجارة والتكنولوجيا" حوارًا حول مستقبل التعاون التجاري والاقتصادي بين الولايات المتحدة وأفريقيا وحول تمديد العمل بالقانون الذي تنتهي مدة نفاذه في 30 أيلول/سبتمبر 2015.
وأعلن فرومان في بيان معدّ سلفًا أن "قانون أغوا يشكل محور تجارتنا وسياستنا التجارية والاستثمارية مع البلدان الأفريقية جنوب الصحراء الكبرى. فمن خلال تسهيل التجارة ودعم الوظائف، ساهم قانون أغوا في تحسين حياة الأفراد وتحفيز التنمية بطريقة تؤدي إلى نمو حقيقي."
ورأى فرومان أن حكومات الولايات المتحدة والبلدان الأفريقية والمزارعين والمصنعين والشركات وقادة المجتمع المدني يواجهون الآن مهمة معرفة كيف يمكنهم معًا "أن يلبوا الإمكانات غير المستغلة لقانون أغوا."
وأشار أيضًا إلى أن الحكومة الأميركية ستعمل مع الكونغرس لضمان "التجديد السلس" للقانون التجاري بعد العام 2015- وهو تجديد "من شأنه أن يمنح المصداقية والقدرة على التنبؤ للمصنعين والتجار والمستثمرين" على جانبي المحيط الأطلسي.
الممثل التجاري الأميركي مايكل فرومان يتحدث في 12 آب/أغسطس في افتتاح منتدى أغوا الثاني عشر في أديس أبابا، إثيوبيا.
ولاحظ فرومان أنه بالإضافة إلى وجود مسؤولين كبار من مجموعة متنوعة من الوكالات الأميركية، فقد حضر عضوان من الكونغرس- عضو مجلس الشيوخ جوني ايزاكسون من ولاية جيورجيا والنائبة كارين باس من ولاية كاليفورنيا- إلى إثيوبيا للمشاركة في المنتدى.
يمكّن قانون أغوا 39 بلدًا مؤهلاً من البلدان الأفريقية جنوب الصحراء الكبرى من تصدير معظم منتجاتهم إلى الولايات المتحدة معفاة من الرسوم الجمركية. وأشار فرومان إلى أنه في العام 2012، صدرت البلدان المؤهلة سلعًا بقيمة 35 بليون دولار تقريبًا إلى الولايات المتحدة بموجب قانون أغوا وأحكامه المعمّمة لنظام الأفضليات، أي أكثر من أربعة أضعاف المبلغ في العام 2001.
كما يمنح قانون أغوا البلدان الأفريقية الحوافز لتحسين مناخ الاستثمار، والحد من الفساد، واحترام سيادة القانون، وحقوق الإنسان، والعمل، وتحسين البنية التحتية وتبسيط معايير التجارة.
رائدات الأعمال
وقبل يومين من عقد المنتدى، استضاف القسم الإثيوبي من برنامج ريادة الأعمال للمرأة الأفريقية منتدى حضرته 100 سيدة من رائدات الأعمال من جميع أنحاء أفريقيا. ناقشت المشاركات في اجتماع عُقد في أديس أبابا الممارسات الفضلى للتجارة بموجب قانون أغوا، وتمكين وصول النساء إلى التمويل، واستخدام وسائل الإعلام الاجتماعية لتأسيس شركات تجارية، والمبادرات الإقليمية التي تعمل على تمكين رائدات الأعمال.
كما حضر أيضًا ممثلون عن القطاع الخاص ومسؤولون أميركيون وأفارقة هذه الاجتماعات، التي تضمنت الفرص للتواصل الشبكي مع شركات أميركية ومستثمرين أميركيين من مختلف القطاعات بما في ذلك الصناعة، والخدمات، والتكنولوجيا، والمنسوجات.