الجمعة 25 أكتوبر 2013

اهتمامات صحف أمريكا الشمالية

و م ع

واشنطن - اهتمت صحف أمريكا الشمالية الصادرة، اليوم الجمعة، بالفضيحة التي فجرها الكشف عن تنصت واسع النطاق من قبل وكالة الأمن القومي الأميركي والغضب المتأجج بين الحلفاء الأوروبيين بخصوص هذه المسألة، والأزمة الإنسانية في سوريا، والفوضى المسجلة في عملية إطلاق موقع (أوباماكير)، ونظام التأمين الصحي الجديد، فضلا عن النقاش الدائر حول مشروع ميثاق القيم بكيبيك بكندا واحتمال إجراء انتخابات عامة مبكرة في كيبيك.


اهتمامات صحف أمريكا الشمالية
وكتبت صحيفة (نيويورك تايمز) تحت عنوان "تجسس : ألمانيا وفرنسا تقترحان عقد محادثات مع الولايات المتحدة" أن "فرنسا وألمانيا قد أطلقتا مبادرة مشتركة، بدعم من باقي البلدان الأوروبية، في محاولة لإيجاد أرضية تفاهم مع الولايات المتحدة بحلول نهاية العام بشأن مسائل الاستخبارات".

وأضافت الصحيفة أن الفكرة تكمن في التوصل، قبل نهاية العام، إلى اتفاق بشأن العلاقات المتبادلة بين الأوروبيين والأمريكيين بخصوص مسائل الاستخبارات، مشيرة إلى "الغضب المعبر عنه من قبل المسؤولين والمواطنين في ألمانيا، التي تعد من أقرب حلفاء الولايات المتحدة، وذلك بعد الكشف عن مزاعم حول تجسس الوكالة الأمريكية للأمن القومي على اتصالات المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل".

وأبرزت أنه "في خطوة غير عادية بين الحليفين الصديقين، استدعت ألمانيا سفير الولايات المتحدة"، في الوقت الذي حرصت فيه واشنطن على التأكيد على أنها " لا تراقب، ولن ترصد" اتصالات المستشارة.

أما (واشنطن بوست) فأشارت إلى أن "مسؤولين أمريكيين بصدد تنبيه بعض أجهزة الاستخبارات الأجنبية بأن الوثائق التي تتضمن تفاصيل تعاونها السري مع الولايات المتحدة هي في يد المتعاقد السابق في وكالة الأمن القومي إدوارد سنودن" المقيم حاليا في روسيا.

ووفقا للصحيفة فإن سنودن يتوفر على "عشرات الآلاف من الوثائق، من بينها مواد حساسة حول برامج ضد دول مثل إيران وروسيا والصين"، مشيرة إلى أن الوثائق التي جمعها سنودن تحتوي على معلومات حول برنامج التجسس الروسي على أحد بلدان حلف شمال الأطلسي والتي قدمت معلومات قيمة للقوات الجوية والبحرية الأمريكية.

أما صحيفة (بوليتيكو) فقد أشارت إلى أن رئيس وكالة الأمن القومي الجنرال كيث ألكسندر اتهم الصحفيين بÜ"بيع" وثائق الوكالة، وحثهم على وضع حد "للتدفق المستمر للمعلومات السرية" والتي يجب العثور على "وسيلة لوقفها".

وبخصوص الأزمة الإنسانية في سوريا والتي قد تؤدي إلى انخفاض في مستوى التنمية في هذا البلد على مدى عقود، أبرزت (نيويورك تايمز) في مقال بعنوان " اختبارات لزيادة اللاجئين داخل سوريا"، أن عدد النازحين السوريين يقدر بحوالي 5 مليون شخص.

كما توقفت الصحيفة عند الفوضى المسجلة عند إطلاق موقع (أوباماكير)، مشيرة إلى أنه قبل أسابيع قليلة من إطلاق نظام الرعاية الصحية مع "النتائج الكارثية" التي تلت ذلك، تفاخر كبار المسؤولين في البيت الأبيض حول "نقاط القوة" أمام المحامين والصحفيين والخبراء وموظفي الكونغرس.

وبكندا، كتبت (لابريس) أن أزيد من 26 ألف شخص عبروا عن وجهات نظرهم وتعليقاتهم بشبكة الإنترنت حول مشروع الميثاق، مما يعتبر شكلا صحيا من المشاركة في النقاش العام، مضيفة أن هذا النوع من المشاورات غير الرسمية لا يوفر معلومات لقياس التمثيلية.

وأوضحت الصحيفة أن وزير المؤسسات الديمقراطية برنار درينر فيل وصف هذه الاستشارة بالتمرين الديمقراطي التشاركي الناجح جدا، مشيرة إلى أن "الأكثر إثارة للقلق هو أن الوزير يريد استخدام هذه الاستشارات العرجاء لتعديل مشروع ميثاقها".
على صعيد آخر، كتبت صحيفة (لوجورنال دي مونتريال) أنه على الرغم من أن رئيسة الوزراء بولين ماروا تحاول هذا الأسبوع إبطاء شائعات سيناريو الانتخابات المبكرة في خريف هذا العام، فإن هذا الأمر ما يزال ضمن برنامج أعضاء حزب الكيبيك الحاكم، مضيفة أن القرار النهائي لم يتم إعطاؤه لوقف الاستعدادات لإجراء اقتراع في دجنبر المقبل.

وذكرت الصحيفة أن الاجتماع الاستثنائي لوزراء الحكومة المقرر يومي الجمعة والسبت، بعيدا عن العاصمة الكيبيكية، قد يكون حاسما.

أما صحيفة (لوسولاي) فكتبت أن رئيس الوزراء الكندي ستيفن هاربر قد لا يكون قد اختار أفضل وقت لإلقاء كلمة بمناسبة افتتاح البرلمان في كندا لإطلاق وعود بشأن تدابير هادفة لجعل نقل البضائع الخطرة أكثر أمانا.

وبالمكسيك، تطرقت صحيفة (ال يونفرسال) لموضوع مواصلة الاقتصاد المكسيكي تسجيل منحى تراجعي في مجال النمو وذلك بسبب تقلص الأنشطة الفلاحية والصناعية وانخفاض النمو في قطاع الخدمات، مشيرة إلى أن المعهد الوطني للإحصاء والجغرافيا أفاد بأن المؤشر العام للنشاط الاقتصادي نما بنسبة 0.8 بالمئة ، وهو ما يشكل أقل معدل مقارنة مع 3.3 بالمئة المسجلة في الفترة ذاتها من العام الماضي، وكذا أقل بنسبة 1.9 بالمئة عن ما هو مسجل في يوليوز الفائت.

وأضافت الصحيفة أن هذا المعدل الذي تم تحقيقه لا يرقى حتى إلى توقعات المتخصصين الذين كانوا قد حددوا نسبة النمو في حوالي 1 بالمئة، مبرزة انه عند النظر إلى الأرقام المعدلة موسميا، كان النمو الشهري في شهر غشت بنسبة 0.22 بالمئة ، وحتى لو كان الارتفاع أقل أيضا عند 0.57 بالمئة المسجلة في شهر يوليوز، فإنه للشهر الرابع على التوالي يتم الحفاظ على معدل إيجابي، بمعنى أن الاقتصاد ككل لا يزال لا يسجل انخفاضا كبيرا.

أما صحيفة (إكسيلسيور) فكتبت أنه في خطوة غير مسبوقة في تاريخ العلاقات الثنائية بين الولايات المتحدة وألمانيا، تعكس الغضب المتزايد الذي يعم البلاد بسبب مزاعم عملية التجسس على هاتف المستشارة أنجيلا ميركل، دعا وزير الشؤون الخارجية الألماني غيدو فيسترفيله، أمس، سفير الولايات المتحدة في برلين جون ب. ايمرسون، لطلب توضيحات حول فضيحة التجسس الجديدة ومعبرا أيضا عن "دهشة وسخط" الحكومة.

وببنما، توقفت صحيفة (لا إستريا) عند موجة الإدانة التي طالت الشرطة الوطنية على خلفية قيام عناصر أمنية بإطلاق النار على سيارة عائلية مخلفة مقتل طفلين (سنتين و 15 سنة)، متسائلة إن كان الأمر يتعلق "بخطأ أم بتعسف في استعمال القوة، هذا الحادث سيكشف نوع تعامل قوات الشرطة مع المواطنين، لم يتم اعتقال أي أحد رغم فتح تحقيق في الموضوع".

أما صحيفة (بنما أمريكا) فتوقفت عند تنبيه وزير خارجية بنما لرئيس الإكوادور السابق عبد الله خايمي بوكرم اللاجئ ببنما إلى ضرورة الكف عن الإدلاء بتصريحات معادية لبلده أو التعليق على الأحداث السياسية تماشيا مع معاهدة اللجوء السياسي، موضحة أن خارجية بنما تلقت مذكرة من حكومة الإكوادور تتهم بوكرم بنشر تعليقات مهينة ضد الرئيس رافاييل كوريا على الموقع الاجتماعي تويتر.

من جانبها، توقفت صحيفة (كريتيكا) عند مواصلة إضراب مهنيي قطاع الصحة لليوم 29 على التوالي وتقديم النقابات لمشروع اقتراحات لتعديل قانون 69 الذي يسمح بالتعاقد مع الأطباء الأجانب، مشيرة إلى أن الجانبين "مازالا متمسكين بمواقفها لكن حياة المرضى على المحك".

أما بالدومينيكان، فتناولت صحيفة (ليستين دياريو) إعلان الحكومة عن إنشاء المجلس الوطني للهجرة لتسوية وضعية المقيمين بصفة غير قانونية بالبلاد تنفيذا لقرار المحكمة الدستورية القاضي بعدم منح الجنسية الدومينيكانية للأشخاص المزدادين من أبوين مقيمين بصفة غير شرعية مع تطبيقه بأثر رجعي ابتداء من سنة 1929 والذي سيؤثر بالخصوص على حوالي 400 ألف شخص من ذوي الأصول الهايتية.

ونقلت الصحيفة عن المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، روبيرتو مارشينا، قوله أن "الحكومة تعبر عن أسفها جراء المآسي التي يخلفها تنفيذ قرار المحكمة الدستورية على العديد من الأشخاص ولكنها ملتزمة باحترام قرار المحكمة الدستورية الذي هو ملزم للسلطات التشريعية والقضائية والتنفيذية".

من جانبها، توقفت صحيفة (إل نويبو دياريو) عند منح صندوق الأوبك للتنمية الدولية قرضا للدومينيكان بقيمة 60 مليون دولار للمساهمة في تمويل برنامج لإعادة تأهيل الشبكة الكهربائية وبناء 60 محول كهربائي مما سيمكن حوالي 600 ألف شخص بالمناطق الفقيرة والنائية من الاستفادة من الطاقة الكهربائية، مشيرة إلى أن حكومة الدومينيكان والبنك الدولي وبنك التنمية للبلدان الأمريكية ستتكفل بباقي التكلفة الإجمالية للمشروع الذي تبلغ 493 مليون دولار