Read my Jun 24 Newsletter featuring “Un dirigeant de Netflix limogé pour avoir utilisé une insulte raciste” https://t.co/0ce532o8Py

Alkhabar الخبر

الاربعاء 20 أبريل 2016

اهتمامات الصحف الوطنية

و م ع

الرباط - اهتمت الصحف الوطنية الصادرة اليوم الأربعاء، بحلول جلالة الملك بالرياض للمشاركة في القمة المغربية-الخليجية، وإشادة ألمانيا بإنجازات المغرب في مجال الطاقات، والنموذج الذي كرسه المغرب في مجال التعاون جنوب-جنوب.


وهكذا، أبرزت الصحف حلول صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، مرفوقا بصاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، ليلة الثلاثاء - الاربعاء بالرياض، وذلك للمشاركة في القمة المغربية - الخليجية. 

وذكرت أنه لدى نزول جلالة الملك من الطائرة بمطار قاعدة الملك سلمان الجوية، وجد جلالته في استقباله صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز آل سعود، حاكم منطقة الرياض. 

وأبرزت أن الوفد الرسمي المرافق لصاحب الجلالة يتكون، على الخصوص، من مستشاري صاحب الجلالة، السادة الطيب الفاسي الفهري وفؤاد عالي الهمة وياسر الزناكي وعبد اللطيف المنوني، ومحمد الكتاني مكلف بمهمة بالديوان الملكي، ووزير الشؤون الخارجية والتعاون السيد صلاح الدين مزوار، والوزير المنتدب لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون السيد ناصر بوريطة .

وأشارت إلى أن القمة المغربية - الخليجية، الأولى من نوعها، التي ستنعقد اليوم الاربعاء، ستخصص لإعطاء دفعة جديدة للشراكة الإستراتيجية ومتعددة الأبعاد، القائمة بين المغرب ومجلس التعاون لدول الخليج العربي. كما ستشكل مناسبة للتشاور وتنسيق المواقف في مواجهة التحديات والتهديدات التي تعرفها المنطقة العربية، وتبادل وجهات النظر بخصوص القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وبلورة مواقف موحدة بشأنها، لاسيما في هذا السياق الإقليمي والدولي الدقيق.

على صعيد آخر، سلطت الصحف الضوء على إشادة نائب المستشارة الألمانية ووزير الاقتصاد والطاقة بجمهورية ألمانيا الاتحادية، السيد سيكمار غابرييل، أمس الثلاثاء بالرباط، بإنجازات المغرب في مجال الطاقات.

ونقلت عن السيد غابرييل، قوله خلال لقاء صحافي عقب محادثاته مع وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة السيد عبد القادر اعمارة، إن "هناك قلة من البلدان في العالم التي طورت سياسة طاقية بشكل دقيق وواضح مثل المغرب"، معربا عن إعجابه بالتقدم الذي تحقق والمشاريع المرتقبة في المجال.

وأضاف أن المغرب وألمانيا يتوفران على أهداف مشتركة خاصة ما يتعلق بتقليص تبعيتهما الطاقية وضمان التنمية الصناعية التي تساهم في إحداث مناصب الشغل مع الحفاظ على البيئة، مسجلا أن هذا اللقاء شكل مناسبة للنقاش وتجديد الشراكة المغربية الألمانية في المجال الطاقي القائمة منذ سنة 2012 والتطرق إلى خطط العمل التي يمكن أن ينجزها البلدان في أفق المؤتمر المقبل للأطراف حول التغيرات المناخية (كوب 22).

وفي مجال التعاون جنوب جنوب، أشارت الصحف إلى أن كاتب الدولة الفرنسي المكلف بالشؤون الأوروبية، هارلم ديزير، قال أول أمس الاثنين، بالرباط، إن المغرب هو المخاطب الرئيسي من أجل الاستثمار في إفريقيا، بفضل الثقة التي يتمتع بها على صعيد القارة الإفريقية، وكذا بفضل نجاحاته الذاتية التي تجعل منه مثالا ونموذجا يحتذى.

ونقلت عن السيد ديزير، تأكيده خلال لقاء صحفي عقده على هامش زيارته إلى المملكة، "نحن مقتنعون تماما بأن المغرب هو المخاطب الرئيسي من أجل الاستثمار في إفريقيا، بفضل علاقاته مع باقي بلدان القارة، والثقة التي يتمتع بها في كافة أنحاء هذه المنطقة وبفضل نجاحاته الذاتية، والتي تجعل منه مثالا ونموذجا".

وأبرزت أن السيد ديزير أكد أنه يتعين مواكبة المغرب في جهوده الرامية إلى تحقيق النمو الاقتصادي وإنجاح مشاريعه التنموية، معربا عن الإرادة التي تحدو الاتحاد الأوروبي والمملكة لتطوير المزيد من الاستثمارات والمشاريع الموجهة إلى إفريقيا.

وأضاف أن العديد من المؤسسات المالية والمقاولات الفرنسية والأوروبية أدركت أن المغرب هو الشريك المثالي للعمل في اتجاه إفريقيا "القارة التي ستعرف نموا كبيرا خلال السنوات المقبلة".

رياضيا، توقفت الصفحات الرياضية للصحف الوطنية بالخصوص عند مشاركة الأندية المغربية لكرة القدم في المنافسات القارية. 

وفي الخبر الدولي، اهتمت الصحف بالزلزال المدمر الذي ضرب الاكوادور السبت. كما واصلت اهتمامها بتطورات الأوضاع في سوريا والعراق وفلسطين.