Read my Jun 24 Newsletter featuring “Un dirigeant de Netflix limogé pour avoir utilisé une insulte raciste” https://t.co/0ce532o8Py

Alkhabar الخبر

الاربعاء 13 أبريل 2016

اهتمامات الصحف الوطنية

و م ع

الرباط - ركزت الصحف الوطنية الصادرة اليوم الأربعاء على عدد من المواضيع الراهنة منها، على الخصوص، المباحثات الهاتفية المطولة التي أجراها صاحب الجلالة الملك محمد السادس مع رئيس فدرالية روسيا السيد فلادمير بوتين ، وتوجيه سؤال من طرف نواب أوروبيين إلى مجلس الاتحاد الأوروبي حول ضرورة تنظيم إحصاء لساكنة مخيمات تندوف، وانطلاق جولة جديدة من الحوار الاجتماعي، وافتتاح أشغال الدورة الثالثة ل"مؤتمر تنمية الأعمال بين المغرب والولايات المتحدة"، إضافة إلى مواضيع دولية ووطنية متنوعة.


وهكذا، أبرزت الصحف الوطنية أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس أجرى بعد زوال أمس الثلاثاء مباحثات هاتفية مطولة مع رئيس فدرالية روسيا السيد فلادمير بوتين.

ونقلت الصحف عن بلاغ للديوان الملكي أن قائدي البلدين جددا التأكيد خلال هذه المباحثات على ارتياحهما التام لنتائج الزيارة الملكية الأخيرة لموسكو، والتي فتحت عهدا جديدا في العلاقات بين البلدين وكرست إرساء شراكة استراتيجية معززة.

كما أشاد جلالة الملك والرئيس الروسي، حسب المصادر ذاتها، بالتقدم الذي يعرفه تفعيل مختلف أوجه هذه الشراكة والتزام مسؤولي البلدين بضمان تجسيدها التام في جوانبها الاقتصادية والثقافية والسياسية والأمنية.

وحسب الصحف الوطنية، فإن جلالة الملك والرئيس الروسي عبرا عن انشغالهما القوي بشأن التطورات الأخيرة لقضية الصحراء من قبيل ما تم تسجيله على مستوى الأمانة العامة للأمم المتحدة. وقررا في هذا الصدد تعزيز تنسيقهما والإبقاء على اتصال دائم بهذا الشأن من أجل التوصل في متم شهر أبريل الجاري إلى نتيجة متوازنة ومثمرة.

وأعرب قائدا البلدين أيضا، حسب الصحف، عن ارتياحهما لجودة التشاور السياسي بين البلدين، وقاما، في هذا الإطار خلال هذه المباحثات، ببحث مختلف القضايا ذات الطابع الإقليمي والدولي ولا سيما تلك المرتبطة بالوضع في المشرق والمغرب العربي.

وبخصوص إحصاء المحتجزين في مخيمات تندوف، أفادت الصحف الوطنية بأن مجموعة من النواب الأوروبيين وجهوا سؤالا إلى مجلس الاتحاد الأوروبي حول ضرورة تنظيم إحصاء لساكنة مخيمات تندوف فوق التراب الجزائري.

وكتبت الصحف أن هؤلاء النواب، الذين يمثلون تيارات سياسية مختلفة، وجهوا سؤالا إلى مجلس الاتحاد الأوروبي حول الإجراءات التي ينوي اتخاذها من أجل إجبار السلطات الجزائرية على إجراء إحصاء للسكان المحتجزين في مخيمات تندوف، جنوب غرب الجزائر.

وحسب ذات المصادر، فإن هؤلاء النواب ذكروا في هذا السؤال، الذي نشر أول أمس الإثنين من قبل البرلمان الأوروبي ، بأن " ساكنة مخيمات تندوف فوق التراب الجزائري لم يكونوا موضوع أي إحصاء أو تسجيل من قبل المفوضية السامية للاجئين، على الرغم من مطالبة قرارات الأمم المتحدة وتوصيات اللجنة التنفيذية لمفوضية اللاجئين بذلك، وكذا تصفية ميزانية المفوضية الأوروبية بالنسبة لسنة 2013، والتي صوت عليها البرلمان الأوروبي في 29 أبريل 2015 ".

ونقلت الصحف الوطنية تأكيدهم على أن" هذه الوضعية ستكون لها عواقب وخيمة على حماية السكان الذين يعيشون داخل المخيمات منذ أربعة عقود في ظروف إنسانية صعبة ".

وسجل هؤلاء النواب، حسب الصحف، أن التقديرات التي تعتمد عليها المفوضية العليا للاجئين والمديرية العامة للمساعدات الإنسانية التابعة للمفوضية الأوروبية لم تتغير منذ 2007 " في وقت تحوم شكوك حول مصداقيتها ".

من جهة أخرى، تطرقت الصحف الوطنية لانطلاق جولة جديدة من الحوار الاجتماعي بين الحكومة والمركزيات النقابية الأكثر تمثيلية والاتحاد العام لمقاولات المغرب. 

وكتبت المصادر ذاتها أن هذه الجولة التي انطلقت أمس الثلاثاء بالرباط والتي ترأسها رئيس الحكومة، السيد عبد الإله ابن كيران، عرفت مشاركة ممثلي مركزيات الاتحاد المغربي للشغل، والكونفدرالية الديمقراطية للشغل، والاتحاد العام للشغالين بالمغرب، والاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، فضلا عن رئيسة الاتحاد العام لمقاولات المغرب.

وذكرت أن هذا اللقاء تميز بحضور السادة محمد حصاد، وزير الداخلية، والشرقي الضريس، الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية، ومحمد بوسعيد، وزير الاقتصاد والمالية، وعبد السلام الصديقي، وزير التشغيل والشؤون الاجتماعية، ومصطفى الخلفي وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، ومحمد نبيل بنعبد الله، وزير السكنى وسياسة المدينة، ومحمد مبديع، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالوظيفة العمومية وتحديث الإدارة، ومحمد الوفا، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة والحكامة. وأضافت الصحف الوطنية أنه من المرتقب أن ينكب أطراف الحوار الثلاثة على مناقشة مجموعة من المواضيع، منها على الخصوص، إصلاح أنظمة التقاعد، وتحسين الدخل، والحريات النقابية.

على صعيد آخر، اهتمت الصحف الوطنية بافتتاح أشغال الدورة الثالثة ل"مؤتمر تنمية الأعمال بين المغرب والولايات المتحدة" أمس الثلاثاء بالرباط، ، والتي تشكل لقاء مرجعيا بالنسبة لرجال الأعمال بالبلدين.

وأكدت أنه جرى افتتاح هذا اللقاء، الذي يندرج في إطار الحوار الاستراتيجي، الذي انطلق في شهر شتنبر 2012 بين المغرب والولايات المتحدة، عقب التوقيع على مذكرة تفاهم بين البلدين، بحضور فاعلين مؤسساتيين ورجال أعمال ومتدخلين اقتصاديين من كلا البلدين.

ويروم هذا المؤتمر، حسب المصادر ذاتها، تحديد الفرص الجديدة للأعمال والشراكة في قطاعي صناعة السيارات والطاقة، وهما قطاعان استراتيجيان يحظيان باهتمام مجتمع رجال الأعمال بالبلدين.

ونقلت الصحف عن الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون، السيدة امبركة بوعيدة، تأكيدها، بهذه المناسبة، على أهمية هذا اللقاء الذي سيعطي دفعة للعلاقات الاقتصادية والشراكة والتعاون بين البلدين وسيمكن من استثمار المكتسبات التي تحققت بفضل اتفاقية التجارة الحرة الموقعة بين البلدين منذ سنة 2004.

وستشكل هذه الدورة الثالثة، حسب الصحف، التي سترتكز على الإنجازات التي تحققت في إطار برنامج ميثاق تحدي الألفية، فرصة لرصد المجالات الواعدة بالنسبة للشركات المختلطة والشراكات في قطاعين رئيسيين بالنسبة للاقتصاد المغربي، وهما الطاقة وصناعة السيارات. وبخصوص الاستعداد لمؤتمر الأمم المتحدة حول التغيرات المناخية (كوب 22)، كشفت الصحف الوطنية أن الاتحاد الأوروبي وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي والصندوق الدولي للتنمية الفلاحية التزموا، أول أمس الاثنين بالرباط، بتقديم مساعدات مالية دعما لمؤتمر الأمم المتحدة حول التغيرات المناخية (كوب 22) المرتقب تنظيمه في نونبر المقبل بمراكش.

والتزم ممثلو هذه الهيئات خلال لقاء تواصلي نظمته وزارة الاقتصاد والمالية بشراكة مع لجنة القيادة ب (كوب22)، حسب ذات المصادر، بتقديم مساعدات مالية بهدف ضمان نجاح هذه التظاهرة العالمية.

ونقلت الصحف عن ممثل الاتحاد الأوروبي خلال هذا اللقاء الذي خصص لإطلاع الشركاء التقنيين والماليين لمؤتمر (كوب 22) وممثلي التمثيليات الدبلوماسية المعتمدة بالمغرب، قوله إن الاتحاد يلتزم بتقديم مبلغ مليوني أورو كدعم لتنظيم مؤتمر (كوب22)، مضيفا أن المفاوضات جارية لتعبئة 5 ملايين أورو إضافية.

كما أكدت أن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي يعتزم تقديم مبلغ يصل إلى مليوني دولار، في حين تقدر مساهمة الصندوق الدولي للتنمية الفلاحية بحوالي 450 ألف دولار.

ونقلت الصحف أيضا عن ممثلي الشركاء التقنيين والماليين (نظام الأمم المتحدة والبنك الدولي والاتحاد الأوروبي والبنك الإفريقي للتنمية والبنك الأوروبي للاستثمار والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية والبنك الإسلامي للتنمية والوكالة اليابانية للتعاون الدولي والوكالة الإسبانية للتعاون الدولي من أجل التنمية والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية والبنك التجاري الدولي والوكالة الكورية للتعاون الدولي والوكالة الألمانية للتعاون الدولي..)، تأكيدهم على التزام مؤسساتهم المعنية بدعم المغرب تقنيا وماليا في تنظيم مؤتمر (كوب22). على المستوى الثقافي، أبرزت الصحف أن متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر بالرباط يحتضن، من 20 أبريل الجاري إلى 4 شتنبر المقبل، أول معرض استعادي رائد في إفريقيا يخصص لأعمال الفنان ألبيرتو جياكوميتي (1966-1901)، وذلك بتعاون مع مؤسسة ألبرتو وآنيت جيكوميتي.

كما أشارت، في السياق ذاته، إلى تصوير فيلم عن حياة الفنانة الإيطالية الراحلة بولاندا كريستينا جيجليوتي بين مدينة الدار البيضاء وبنسليمان والمحمدية، وكذا احتضان إقليم خريبكة، من 15 إلى17 أبريل الجاري، المهرجان الوطني لفن اعبيدات الرما.

رياضيا، أبرزت الصحف إشادة مدير المكتب الجهوي لافريقيا بالوكالة الدولية لمكافحة المنشطات بجهود المغرب في مجال مكافحة ظاهرة المنشطات.

وتناولت أيضا، في نفس السياق، الاستعدادات المتواصلة للمنتخب الوطني لكرة القدم داخل القاعة لكأس افريقيا للأمم، الذي ستحتضنه جنوب افريقيا من 15 إلى 24 أبريل الجاري ، وكذا احتضان الرباط، من 2 إلى 8 ماي القادم، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، الدورة ال 43 لجائزة الحسن الثاني والدورة 22 لكأس صاحبة السمو الملكي الأميرة للامريم للغولف.

على المستوى الدولي، خصصت الصحف الوطنية حيزا مهما من صفحاتها للأزمة السورية وفرص إنجاح وفق إطلاق النار بهذا البلد، والاعتداءات المتواصلة لإسرائيل على الفلسطينيين، إضافة إلى الأوضاع الأمنية في كل من افغانستان والعراق والصومال واليمن.