Read my Jun 24 Newsletter featuring “Un dirigeant de Netflix limogé pour avoir utilisé une insulte raciste” https://t.co/0ce532o8Py

Alkhabar الخبر

السبت 24 ماي 2014

اهتمامات الصحف الوطنية

و م ع

الرباط - اهتمت الصحف الوطنية الصادرة اليوم السبت، بالأنشطة الملكية، واجتماع وزراء الشؤون الخارجية بالدول الأعضاء بمجموعة حوار 5 زائد 5، بلشبونة، ومشروع خطة العمل الوطنية في مجال الديمقراطية وحقوق الإنسان 2014-2017، إلى جانب عدد من القضايا الوطنية والدولية.


وأبرزت الصحف أن الحرص الدائم لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، على النهوض بأوضاع الشباب، تجسد مرة أخرى أمس الجمعة، من خلال المشاريع التي دشنها جلالته بمدينة أفورار (إقليم أزيلال).

وأكدت أن الأمر يتعلق بمركز لتقوية قدرات الشباب ودار للطالبة، تم إنجازهما من طرف مؤسسة محمد الخامس للتضامن بغلاف مالي إجمالي قدره 9ر4 مليون درهم.

وأوضحت أن إنجاز هاتين المنشأتين يعكس الاهتمام البالغ الذي يوليه جلالة الملك للنهوض بالعنصر البشري باعتباره حجر الزاوية في كل سياسة تنموية، وكذا حرص جلالته الموصول على تمكين جميع شرائح المجتمع، لاسيما الأشخاص في وضعية هشاشة، من الوسائل والآليات اللازمة للاندماج السوسيو- اقتصادي.

وأشارت إلى أن دار الطالبة، التي دشنها كذلك جلالة الملك، تشكل فضاء لاستقبال ومصاحبة وتفتح الفتيات القرويات المتمدرسات، كما أنها تهدف إلى محاربة الهدر المدرسي في الوسط القروي، مبرزة أن دار الطالبة شيدت على مساحة إجمالية قدرها 2000 متر مربع، وبغلاف مالي قيمته 4ر2 مليون درهم. وقد عهد بتسييرها للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب.

كما أبرزت الصحف إشراف أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس، أمس الجمعة بحي رياض السلام ببني ملال، على تدشين مسجد جديد تفضل جلالته فأطلق عليه اسم "مسجد محمد السادس"، قبل أن يؤدي به جلالته صلاة الجمعة.

وذكرت بأن المسجد الجديد، وهو الأكبر على مستوى جهة تادلة- أزيلال، شيد على مساحة إجمالية قدرها 18 ألف و415 متر مربع، بغلاف مالي بلغ أزيد من 23 مليون درهم، ممول من طرف وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية. وقد أنجز "مسجد محمد السادس"، الذي يتسع ل 3000 مصلي ومصلية، وفق الطراز المعماري المغربي الأصيل، وهو يتوفر على جميع المرافق الضرورية للمصلين والقيمين على الشأن الديني.

من جهة أخرى، اهتمت الصحف الوطنية بخبر إشادة وزراء الشؤون الخارجية بالدول الأعضاء بمجموعة حوار 5 زائد 5، أول أمس الخميس بلشبونة، بإسهام المغرب في جهود المصالحة الوطنية بمالي، وفي الجهود الرامية إلى إعادة بناء المؤسسات والاقتصاد بهذا البلد في إطار التضامن جنوب-جنوب.

وأبرزت دعوة وزراء خارجية كل من المغرب والجزائر وموريتانيا وتونس وليبيا من الضفة الجنوبية لغرب المتوسط، وإسبانيا وفرنسا وإيطاليا ومالطا والبرتغال عن الضفة الشمالية، في التوصيات التي توجت أشغال الاجتماع الوزاري الحادي عشر للمجموعة، المجتمع الدولي إلى مواصلة جهوده الرامية لدعم الإصلاحات في مالي.

من جانب آخر، تطرقت الصحف إلى تدارس مجلس الحكومة، أول أمس الخميس برئاسة السيد عبد الإله ابن كيران رئيس الحكومة، مشروع خطة العمل الوطنية في مجال الديمقراطية وحقوق الإنسان 2014-2017.

وأكدت استنادا إلى بلاغ للحكومة تلاه السيد محمد الوفا، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة والحكامة، في ندوة صحفية عقب الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة، أن هذا المشروع، الذي تقدم به وزير العدل والحريات السيد مصطفى الرميد، ركز على ضرورة تحقيق المساواة واعتماد الحكامة الجيدة على مستويات متعددة.

وأوضحت أن انسجام مشروع الخطة مع مقتضيات دستور 2011 يجعل منها آلية أساسية وضرورية لمصاحبة وتعزيز التطور المؤسساتي والحقوقي على الصعيد الوطني، الذي انبثق عنه تعاقد جديد بين المؤسسات والمجتمع، يجعل من حقوق الإنسان وحكم القانون أساسا لجميع مداخله.

من جهة أخرى، اهتمت الصحف بتأكيد السيد إدريس جطو، الرئيس الأول للمجلس الأعلى للحسابات، الأربعاء الماضي، أن إنجاز إصلاح هيكلي لأنظمة التقاعد على المديين المتوسط والطويل، يبتدئ بوضع نظام بقطبين عمومي وآخر للقطاع الخاص، بهدف الوصول إلى نظام أساسي موحد، مدعمò بأنظمة تكميلية إجبارية واختيارية.

ونقلت عن السيد جطو، دعوته خلال تقديمه لعرض حول أعمال المحاكم المالية برسم 2012 خلال جلسة مشتركة بين مجلسي النواب والمستشارين، الأولى من نوعها تطبيقا لمقتضيات الفصل 148 من الدستور، إلى تعميم التغطية عبر دمج الساكنة النشيطة من غير المأجورين كالمهن الحرة وأصحاب العمل الخاضعين للضريبة المهنية، وتحسين الحكامة وإحداث هيئة مستقلة لليقظة وتتبع نظام التقاعد.