Read my Jun 24 Newsletter featuring “Un dirigeant de Netflix limogé pour avoir utilisé une insulte raciste” https://t.co/0ce532o8Py

Alkhabar الخبر

الجمعة 25 أبريل 2014

اهتمامات الصحف الوطنية

و م ع

الرباط - شكل الملتقى الدولي للفلاحة بمكناس ،وانتخاب المغرب عضوا بالهيئة الدولية لمراقبة المخدرات ، والنتائج المرضية التي يتم تحقيقها في القطاع السياحي أبرز المواضيع التي تناولتها الصحف الوطنية الصادرة اليوم الجمعة.


فقد خصصت الصحف الوطنية تغطية خاصة لانطلاق الملتقى الدولي للفلاحة بمكناس خلال حفل ترأسه صاحب السمو الملكي الامير مولاي رشيد رفقة الرئيس المالي السيد إبراهيم بوبكار كايتا ورئيس غينيا السيد ألفا كوندي.

واعتبرت الصحف أن هذا الملتقى السنوي، الذي ينظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، يعتبر أكبر تظاهرة فلاحية في القارة الإفريقية خاصة بعد توسيع مساحته ليمتد على نحو 172 ألف متر مربع موزعة على 9 أقطاب موضوعاتية تضم 1200 عارض من 53 بلدا.

وذكرت بالكلمة التي ألقاها المدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو) جوزي غرازيانو دا سيلفا في افتتاح أشغال المناظرة السابعة للفلاحة، المنظمة على هامش الملتقى، والتي أكد فيها أن المغرب أصبح من بين الدول الأولى التي حققت الهدف الأول من أهداف الألفية للتنمية والمتعلقة بتحقيق الأمن الغذائي، مشيرا إلى أن المغرب أصبح نموذجا يقتدى به بالنسبة للدول الإفريقية في مجال التنمية الفلاحية. وأشارت إلى تسلم صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد جائزة منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو)، التي منحت للمغرب لبلوغه، قبل سنتين على الموعد المحدد لها، أهداف الألفية للتنمية المتعلقة بمحاربة المجاعة.

وسجلت من جهة أخرى أن الاستثمارات في القطاع الفلاحي تضاعفت لتصل إلى 14 مليار درهم ، مشيرة إلى أنه منذ الإعلان عن المخطط الأخضر في أفق تحقيق تنمية مستدامة للقطاع الفلاحي، وجعله أحد أهم مرتكزات التنمية الاقتصادية، حقق المغرب العديد من النتائج المبهرة في القطاع الفلاحي.

وفي موضوع انتخاب المغرب عضوا بالهيئة الدولية لمراقبة المخدرات لولاية تمتد على مدى 5 سنوات، أبرزت الصحف أن هذا الاختيار هو اعتراف بجهود المملكة في محاربة هذه الآفة، موضحة أنه بهذا الانتخاب يكون المغرب قد حظي باعتراف الدول العظمى والمجتمع الدولي بكونه بلدا يقوم بمهمته في محاربة هذا النوع من الجرائم المنظمة.

كما أكدت أن هذا الانتخاب هو اعتراف كذلك بإسهام المملكة في الجهود الدولية لمكافحة المخدرات، والجريمة العابرة للحدود، والأقراص المهلوسة، التي صارت تمثل حاليا مشكلا رئيسيا يهدد صحة الساكنة الشابة في العالم، لافتة إلى أن من شأن انتخاب المغرب في هذه الهيئة المهمة تعزيز مكانته داخل المؤسسات المختصة التابعة للأمم المتحدة، وكذا في المنظمات الدولية.

وفي القطاع السياحي ، ذكرت الصحف بالنتائج المرضية التي حققها هذا القطاع بفضل استراتيجية مندمجة ومتكاملة انطلقت مع رؤية 2010 ثم رؤية 2020 للنهوض بالقطاع السياحي تنفيذا للتوجيهات السامية لجلالة الملك .

واستعرضت الصحف مضامين التقرير الاخير للمجلس العالمي للسفر والسياحة الذي كشف أن قطاع السياحة ساهم في الناتج الداخلي الخام للمغرب سنة 2013 ب 77, 13 مليار درهم مبرزة أن هذه المساهمة مرشحة للارتفاع برسم السنة الجارية.

وسجلت الصحف أن هذا القطاع الحيوي سيعرف معدل نمو سنوي متوسط نسبته 5,6 في المائة في الفترة ما بين 2014 و2024 ، ليعادل ما قيمته 141,5 مليار درهم، أي 9,7 في المائة من الناتج الداخلي الخام.

وفي ما يتعلق بالتشغيل، أفادت الصحف بأن القطاع وظف 814 ألف شخص في سنة 2013، أي 7,6 في المائة من مناصب الشغل الإجمالية. وسترتفع هذه المساهمة بنسبة 6,1 في المائة في 2014 وبنسبة 2,7 في المائة سنويا في أفق 2024 ، لبلوغ 1,13 مليون منصب عمل مباشر (أي ما يعادل 8,8 في المائة من فرص العمل).

وفي الشأن الاقتصادي أيضا نقلت الصحف الوطنية تأكيد وزير الاقتصاد والمالية وجود اختلالات في مساطر استيفاء الديون العمومية والزام الإدارة المكلفة بالتحصيل بإرجاع المبالغ المستخلصة عن طريق الخطأ من حسابات المكلفين، أو التي كانت موضوع سندات تخفيض أو إلغاء.

الصحف نقلت عن الوزير توقعه أن يقطع الإصلاح الجديد مع الاختلالات التي عرفتها مسطرة استيفاء الديون والرسوم العمومية وذلك تجاوبا مع النقاش العمومي والجدل الواسع الذي أثير حول الموضوع خلال السنتين المنصرمتين معتبرا أن الهدف من الإصلاح هو تعزيز الثقة بين الإدارة الضريبية من جهة، والمواطنين والمستثمرين من جهة ثانية.