Read my Jun 24 Newsletter featuring “Un dirigeant de Netflix limogé pour avoir utilisé une insulte raciste” https://t.co/0ce532o8Py

Alkhabar الخبر

الاربعاء 2 أبريل 2014

اهتمامات الصحف الوطنية

و م ع

الرباط - اهتمت الصحف الوطنية الصادرة، اليوم الأربعاء، على الخصوص، بترؤس جلالة الملك بالدار البيضاء حفل التوقيع على ثماني اتفاقيات تتعلق بمشروع " وصال الدار البيضاء - الميناء"، وبالدورة الرابعة للقمة الإفريقية - الأوروبية ببروكسل، وبزيارة جون كيري، كاتب الدولة في الخارجية الأمريكية للمغرب في إطار الدورة الثانية للحوار الاستراتيجي بين المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية.


وهكذا أبرزت الصحف، استنادا إلى بلاغ للديوان الملكي، أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس ترأس أمس الثلاثاء، بالقصر الملكي بالدار البيضاء، حفل التوقيع على ثماني اتفاقيات تتعلق بمشروع "وصال الدار البيضاء - الميناء"، موضحة أنه تم خلال هذا الحفل، تقديم مختلف مكونات مشروع "وصال الدار البيضاء - الميناء"، أمام صاحب الجلالة، والذي يعد الأول ضمن سلسلة من المشاريع التي تباشرها "وصال كابيتال".

وهو مشروع، تضيف الصحف، مجدد يضفي دفعة استراتيجية، وذا بعد مهيكل يعطي مكانة متميزة لعرض ثقافي أصيل، ويتيح فضاءات بيئية للقرب. كما يعكس الثقة التي يحظى بها المغرب على الصعيد الدولي، خصوصا من خلال إحداث "وصال كابيتال" الذي يعتبر أهم "صندوق للصناديق" السيادية بإفريقيا.

وأشارت إلى أن الأمر يتعلق بمبادرة جامعة، تشكل دليلا إضافيا على عمق الشراكة المتميزة، على أعلى مستوى، التي تربط المغرب ببلدان الخليج، مؤكدة أنها مبادرة متميزة ومستقلة كليا عن هبة الخمسة ملايير دولار الممنوحة للمملكة.

وأوضحت الصحف أن "وصال كابيتال" يعتبر رافعة للاستثمار من الجيل الجديد، تتوزع بحصص متساوية بين الدول المستثمرة، وهي : الإمارات العربية المتحدة، من خلال "آبار انفستمنت بي.جي.اس"، ودولة الكويت عبر صندوق "أجيال للاستثمار"، ودولة قطر من خلال "قطر القابضة إل.إل.سي"، والمملكة المغربية عبر الصندوق المغربي للتنمية السياحية، انضافت إليها المملكة العربية السعودية من خلال صندوقها السيادي العمومي "صندوق الاستثمارات العامة"، مما يرفع الغلاف الاجمالي للاستثمار إلى 4ر 3 مليارات دولار (29 مليار درهم).

وأضافت أن دعم المؤسسات المالية، كالبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، والبنك الأوروبي للاستثمار، وكذا البنك الدولي، يجسد الاهتمام العالمي الذي يحظى به هذا المشروع، الواعد بالرخاء المشترك، والذي تجسده الدبلوماسية الملكية جنوب-جنوب، الثلاثية الأبعاد، والتي تربط آفاق النمو القاري من خلال محور الغرب الإفريقي، المتمثل في الدار البيضاء، بالرساميل المالية والخبرة السياحية لبلدان الخليج.

وحسب الصحف فإن "وصال الدار البيضاء -الميناء" يروم إعادة تحويل نشاط جزء من المنطقة المينائية للدار البيضاء، بكلفة 6 مليارات درهم. كما يتوخى إطلاق ورش كبير للتأهيل، يشمل مجموع الدار البيضاء، من خلال إحداث مركز حضري جديد على صعيد المدينة و تجمعاتها، وتثمين الحي التاريخي للمدينة العتيقة وساحلها السياحي، وإبراز المدينة بشكل واضح كوجهة رائدة للسياحة الثقافية وسياحة الأعمال والرحلات البحرية.

وذكرت أن الأبعاد المحلية والإنسانية للمشروع، من خلال إحداث فضاءات عمومية ومناطق خضراء، ستتيح للبيضاويين تملك بيئتهم واستغلالها بشكل أفضل، وستعطي دفعة مستدامة للتجديد الذي تشهده العاصمة الاقتصادية، مشيرة إلى أن "وصال كابيتال" سيخصص غلافا ماليا إضافيا قدره 300 مليون درهم، للمراحل المقبلة من مشروع إعادة تأهيل المدينة العتيقة وذلك طبقا للتوجيهات الملكية السامية.

وفي ذات السياق، تطرقت الصحف للكلمة التي ألقاها بين يدي جلالة الملك، بمناسبة إطلاق مشروع "وصال الدار البيضاء- الميناء"، والمرحلة الثانية من برنامج إعادة تأهيل المدينة القديمة للدار البيضاء، على التوالي، المدير العام للصندوق المغربي للتنمية السياحية السيد طارق الصنهاجي، والعامل المدير العام للوكالة الحضرية للدار البيضاء السيد محمد الأوزاعي.

وأبرزت أن السيد الصنهاجي أكد أن مشروع "وصال الدار البيضاء- الميناء" يشكل برنامجا متميزا متكاملا ومندمجا، تمت بلورته تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية، سعيا إلى تعزيز الإشعاع الاقتصادي والاجتماعي والثقافي للعاصمة الاقتصادية للمملكة، مضيفا أن هذا المشروع الذي رصدت له استثمارات بقيمة 6 ملايير درهم، والذي سينجز على مساحة إجمالية قدرها 12 هكتار، يروم بعث دينامية جديدة بالمنطقة، وإحداث المزيد من مناصب الشغل وتعزيز البعد السياحي للمدينة القديمة للدار البيضاء.

كما أوردت تأكيد السيد الأوزاعي أن البرنامج الثاني لمشروع إعادة تأهيل المدينة القديمة للدار البيضاء يعد برنامجا ذا بعد إنساني يهدف، بالخصوص، إلى مواصلة تحسين ظروف العيش والسكن وإنعاش قطاع التجارة والصناعة التقليدية والسياحة، مضيفا أن هذا الشطر الثاني يروم أيضا إدماج الشباب والنساء وذوي الاحتياجات الخاصة على المستويين الاجتماعي والاقتصادي، وتنمية المجالات الثقافية والفنية، وتأهيل البنايات ذات القيمة المعمارية والتراثية.

وأضاف أن البرنامج الثاني يتضمن مواصلة عملية إسكان الأسر القاطنة بالبنايات الآيلة للسقوط والتي ستهم الÜ911 أسرة المتبقية من مجموع 1040 أسرة معنية، وذلك في إطار البرنامج الجهوي لإعادة إسكان قاطني البنايات الآيلة للسقوط.

على صعيد آخر، ذكرت الصحف أن وزير الشؤون الخارجية والتعاون السيد صلاح الدين مزوار، سيمثل صاحب الجلالة الملك محمد السادس في أشغال الدورة الرابعة للقمة الإفريقية - الأوروبية، التي ستنعقد يومي 2 و3 أبريل الجاري ببروكسل، مضيفة أن هذه القمة الهامة، التي ستناقش موضوع "الاستثمار في مجال التنمية البشرية والأمن"، ستعرف مشاركة الدول الإفريقية ودول الاتحاد الأوروبي.

وأشارت إلى أن الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون، السيدة امبركة بوعيدة، شاركت أول أمس الإثنين في أشغال الاجتماع التحضيري لوزراء الخارجية، فيما سيحضر السيد مزوار اجتماع القمة الذي سينطلق اليوم.

وفي ما يخص العلاقات المغربية الأمريكية، ذكرت الصحف أن السيد جون كيري، كاتب الدولة في الخارجية الأمريكية يقوم يومي 3 و4 أبريل الجاري بزيارة للمملكة المغربية سيترأس خلالها، إلى جانب السيد صلاح الدين مزوار، وزير الشؤون الخارجية والتعاون، أشغال الدورة الثانية للحوار الاستراتيجي بين المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية تحت شعار "تعزيز علاقات التعاون المتينة بين البلدين".

وأبرزت، استنادا إلى بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون، أن الدورة الثانية للحوار الاستراتيجي تشكل فرصة للرقي بالشراكة المتينة بين البلدين في جميع مجالات التعاون، السياسية منها والاقتصادية والاجتماعية والتربوية والثقافية، بشكل يجعلها أكثر دينامية وفعالة وقائمة على أسس قوية، مضيفة أنه ينتظر أن "تفتح هذه الدورة آفاقا جديدة في العلاقات الثنائية تطبيقا لما انتهى إليه البلاغ المشترك الذي خلصت إليه الزيارة الملكية الأخيرة إلى واشنطن، في إطار حوار استراتيجي عميق ودائم يعود بالنفع على البلدين".

وأشارت إلى أن انعقاد الدورة الثانية للحوار الاستراتيجي، بعد تلك التي انعقدت في 13 شتنبر 2012 بالولايات المتحدة الأمريكية، يعكس مستوى العلاقات المتميزة ومتانة الصداقة العريقة التي جمعت دوما بين المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية، اللذين يتقاسمان القيم نفسها والمصالح المشتركة ذاتها وفق رؤية واضحة تروم تعزيز الثقة المتبادلة من أجل توطيد الشراكة الاستراتيجية بينهما في شتى المجالات الحيوية، مضيفة أن هذه الدورة ستكون مناسبة كذلك لتعميق التشاور السياسي بين المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية في ما يخص القضايا الثنائية وكذا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وارتباطا بقضية الصحراء المغربية، أوردت الصحف تأكيد السيد عبد الله الهنوني عضو المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية وعضو اللجنة الجهوية لحقوق الانسان الداخلة أوسرد أن ادعاءات جبهة (البوليساريو) بوجود تجاوزات حقوقية في المناطق الجنوبية باطلة، مشيدا بالخطوات الهامة التي قطعها المغرب في مجال تعزيز حقوق الإنسان.

ونقلت الصحف عن السيد الهنوني قوله "إن ادعاءات جبهة البوليساريو بوجود تجاوزات حقوقية في المناطق الجنوبية، نعتبرها، نحن الذين نعيش في المنطقة ونساهم في تنميتها، ادعاءات باطلة"، مشددا على أن المملكة المغربية قطعت أشواطا كبيرة على مستوى ورش حقوق الانسان من خلال تفعيل مجموعة من المقتضيات التي تضمنها دستور 2011.

وأشار إلى أن المجلس الوطني لحقوق الإنسان ولجانه الجهوية ومنها اللجان الجهوية بالأقاليم الجنوبية كآليات لحقوق الانسان، " مؤسسات تم خلقها من أجل أن تمارس سياسة القرب وسياسة الواقع على مستوى التعامل بين المواطن ومؤسسات الدولة والادارات وكذلك جميع الاجهزة ".

وسلطت الصحف الضوء على المحادثات التي أجراها الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية، السيد الشرقي الضريس، أمس الثلاثاء بالرباط، مع السفيرة فوق العادة منسقة مكافحة الإرهاب بوزارة الشؤون الخارجية الأمريكية، السيدة تينا كايداناو، حول التعاون الثنائي في المجال الأمني. وأوردت تصريح السيد الضريس عقب هذا الاجتماع، أن المحادثات همت "التعاون المتميز بين المغرب والولايات المتحدة"، خاصة في مجال مكافحة الإرهاب، الذي يشكل أولوية بالنسبة للبلدين.

كما تطرقت الصحف للقاء التشاوري الذي عقده الوزير المنتدب المكلف بالتجارة الخارجية السيد محمد عبو، أول أمس الإثنين بالرباط، مع ممثلي المجتمع المدني حول مفاوضات اتفاق التبادل الحر الشامل والمعمق مع الاتحاد الأوروبي، واللقاء الذي عقده السيد ادريس بنهيمة الرئيس المدير العام لشركة الخطوط الجوية الملكية المغربية مع ممثلي مختلف المنابر الاعلامية، لاستعراض استراتيجية الشركة برسم سنة 2014ò التي يراهن من خلالها أساسا على تكثيف الحركات الجوية بين البلدان الأفريقية، خاصة الغربية منها، ودعم مختلف الانشطة الثقافية والفنية التي من شأنها الحفاظ على الهوية الافريقية، مبرزا أن سنة 2014 ستكون سنة إفريقية بامتياز حيث ستتخذ الشركة سلسلة من الاجراءات والتدابير العملية التي من شأنها النهوض بخدماتها التجارية وتأكيد انتمائها للقارة السمراء.

من جانب آخر، تناقلت الصحف تأكيد وزارة الصحة، أمس الثلاثاء، أنه لم يتم تسجيل أي حالة إصابة بحمى "إيبولا" بالمغرب، وأن إجراءات المراقبة الصحية على الحدود قد تم تعزيزها.

كما توقفت عند مضامين البلاغ المشترك الصادر عقب اجتماع اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال والمكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية أول أمس الاثنين في إطار مواصلة تنفيذ ميثاق العمل المشترك الموقع بين الحزبين، مبرزة أن الحزبين دعيا، على الخصوص، إلى حوار وطني من أجل تفعيل المقتضيات الواردة في الدستور.

رياضيا، اهتمت الصحف بتنظيم المغرب لسباق الدراجات في دورته ال27 ، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، في الفترة من رابع إلى 13 أبريل المقبل بمشاركة عدد من الفرق الوطنية والدولية وخاصة من إفريقيا وآسيا وأوروبا وكندا، مبرزة أن طواف المغرب لسباق الدراجات لهذه السنة سيعبر ست جهات بالمملكة وعشرات المدن ومئات الجماعات القروية، وسيقطع حوالي 1526 كلم، موزعة على 10 مراحل.

وفي الشأن الدولي، واصلت الصحف اهتمامها بتطورات الأوضاع في فلسطين ومصر والجزائر في ظل حملة الانتخابات الرئاسية فضلا عن الوضع الأمني والسياسي في ليبيا واليمن والسودان والعراق وسورية، وتفاعلات الأزمة بين موسكو والغرب وأوكرانيا، فضلا عن مواكبتها لما أفرزته نتائج الانتخابات البلدية في كل من تركيا وفرنسا.