Read my Jun 24 Newsletter featuring “Un dirigeant de Netflix limogé pour avoir utilisé une insulte raciste” https://t.co/0ce532o8Py

Alkhabar الخبر

الجمعة 28 مارس 2014

اهتمامات الصحف الوطنية

و م ع

الرباط - اهتمت الصحف الوطنية الصادرة اليوم الجمعة بالخصوص بالأنشطة الملكية في طنجة، والقمة العربية بالكويت، وبالدورة الخامسة والعشرين لمجلس حقوق الإنسان بجنيف، وتحديث الإدارة المغربية، إلى جانب مواضيع أخرى ،وطنية ودولية متنوعة.


وهكذا كتبت الصحف أن المشاريع الجديدة للقرب، التي أعطى انطلاقتها صاحب الجلالة الملك محمد السادس أمس الخميس بطنجة، تشكل رافدا أساسيا لتعزيز الدينامية التنموية التي تشهدها مدينة البوغاز، من شأنها أن تساهم في تحسين إطار عيش الساكنة المحلية، مشيرة إلى أن من شأن هذه المشاريع التنموية الطموحة، أن تعزز جاذبية المدينة الاقتصادية في تناغم تام مع مشروع "طنجة الكبرى" الواعد، في ظل التوسع العمراني المتزايد الذي تشهده عاصمة مدينة طنجة.

وأوضحت أن هذه المشاريع الحيوية الجديدة تتمثل في بناء محطة طرقية، (53 مليون درهم) ومجزرة بلدية (70 مليون درهم)، وسوق للخضر والفواكه بالجملة (80 مليون درهم)، وسوق الحداد للقرب (7 ملايين درهم)، ومركب سوسيو- اقتصادي (11 مليون درهم).

وبخصوص القمة العربية في دورتها الخامسة والعشرين بالكويت، ذكرت الصحف بإعلان الكويت الذي توج أشغال هذه الدورة التي اختتمت أول أمس الأربعاء والذي شدد على مقاومة الإرهاب واقتلاع جذوره وتجفيف منابعه الفكرية والمادية، مطالبا في الوقت ذاته القادة العرب بوقف كافة أشكال النشر أو الترويج الإعلامي للأفكار الإرهابية أو التحريض على الكراهية والتفرقة والطائفية والتكفير وازدراء الأديان والمعتقدات.

وأضافت أن القمة أعربت في هذا الإعلان، الذي تلاه وكيل وزارة الخارجية الكويتي، خالد الجار الله، عن خالص شكرها وتقديرها لمساهمة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، "في تمكين المقدسيين من الصمود في مدينتهم"،مبرزة أن الإعلان جدد التأكيد على أن القضية الفلسطينية "تظل القضية المركزية" لشعوب الأمة العربية، معربا عن الإرادة الراسخة للقادة لتكريس كافة جهودهم من أجل قيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية في حدود الرابع من يونيو، وذلك وفقا لقرارات الشرعية الدولية.

وبشان الدورة الخامسة والعشرين لمجلس حقوق الإنسان بجنيف، ذكرت الصحف أن نائبة رئيس المجلس الوطني التأسيسي التونسي، السيدة محرزية العبيدي معيزة، قالت أن المغرب يعد اليوم صوت العالم العربي داخل الأمم المتحدة ومجلس حقوق الإنسان، حيث تجسد المملكة العهد الجديد الذي بدأ في المنطقة.

وأوضحت أن السيدة معيزة، أكدت في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء على هامش مشاركتها في الدورة الخامسة والعشرين للمجلس، أن العرب يعلقون آمالا كبرى على دور المغرب داخل هذه المؤسسة الأممية "من أجل الرقي بالتزامنا لصالح الحقوق الاجتماعية والاقتصادية والثقافية بشكل خاص"، معتبرة أن "هذه الحقوق السوسيو- اقتصادية تمثل، بلا شك، أساس ضمان حياة كريمة للمواطن العربي".

وفي موضوع آخر، أبرزت الصحف أنه جرى أول أمس الأربعاء خلال لقاء صحفي ،نظم في الرباط تقديم 18 مشروعا هيكليا لتحديث الإدارة ، وذلك في إطار برنامج عمل أعدته الوزارة المنتدبة المكلفة بالوظيفة العمومية وتحديث الإدارة، والذي يغطي الفترة الممتدة من 2014 الى 2016.

وأشارت الى أن السيد محمد مبديع الوزير المنتدب المكلف بالوظيفة العمومية وتحديث الإدارة، قال، خلال تقديمه للخطوط العريضة للبرنامج، أن هذه المشاريع، التي شرع في العمل ببعضها، تهم مجالات تقييم الرأسمال البشري ( 11 مشروعا )، وتحسين علاقة الإدارة بالمواطن ( 3 مشاريع) ، وتطوير الحكامة والتنظيم بالإدارة العمومية (4 مشاريع).

وأضاف الوزير، في هذا السياق، أن الحكومة عازمة على كسب رهان الارتقاء بالإدارة العمومية إلى الفعالية والإنتاجية العالية، وتعزيز قدراتها لتحقيق الطموحات والآمال المنشودة لكل المغاربة.

من جهة أخرى، أبرزت الصحف أن السفير الممثل الدائم للمغرب لدى الأمم المتحدة، السيد عمر هلال، قال أول أمس الأربعاء من جنيف، أن المغرب يولي اهتماما خاصا لتطور الأوضاع السياسية والأمنية في مالي.

وأضافت أن السيد هلال، الذي كان يتحدث في إطار نقاش تفاعلي مع الخبير المستقل المعني بوضع حقوق الإنسان في مالي، أكد على التضامن الكامل للمملكة مع هذا البلد الشقيق الذي واجه أزمة غير مسبوقة في تاريخه، مبرزا أن "هذه الأزمة هددت أمنه واستقراره وأداء مؤسساته الدستورية ووحدته الترابية ، فضلا عن انعكاساتها الإنسانية والسياسية"، مسجلا في الوقت نفسه الخطر الذي تمثله هذه الأزمة بالنسبة للسلام، والاستقرار والتنمية في منطقة الساحل والصحراء.

وفي الشأن الدولي، اهتمت الصحف بجديد الأوضاع في فلسطين والعراق وسورية، كما أولت اهتماما خاصا للوضع الميداني والسياسي في مصري، خاصة في ضوء تخلي المشير عبد الفتاح السيسي ، وزير الدفاع، عن منصبه وترشحه للرئاسة، كما تناولت الوضع الأمني والسياسي في ليبيا واليمن والسودان ، وتفاعلات الأزمة بين موسكو والغرب وأوكرانيا.