الاربعاء 13 يونيو 2018

اهتمامات افتتاحيات الصحف اليومية

و م ع

الرباط - شكل ترشيح المغرب لتنظيم كأس العالم 2026، والنموذج التنموي الاقتصادي الوطني، علاوة على قضية المحافظة على الموارد المائية، أبرز المواضيع التي استأثرت باهتمام افتتاحيات الصحف الوطنية الصادرة اليوم الأربعاء.

وهكذا، كتبت صحيفة (لوماتان) أن اللجنة الساهرة على الترشيح المغربي أجرت صباح أمس الثلاثاء بموسكو، آخر تحركاتها من أجل تقديم ملفها لنحو 54 اتحادا تابعا للاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا).

واعتبر كاتب الافتتاحية أن الأمر لن يكون سهلا بالنظر إلى الوزن السياسي والاقتصادي والرياضي للمنافسين، لكن كل شيء يظل ممكنا.

وفي سياق متصل، اعتبرت يومية (لوبينيون) أن المغرب، الذي يحلم بأن يصبح ثاني بلد إفريقي ينظم كأس العالم، بعد جنوب إفريقيا، مقتنع بقوة ملفه، وبأحقيته في احتضان هذا الحدث الكروي الكوني.

وأشار صاحب الافتتاحية إلى أن المغرب الذي يظل مقتنعا ومتأكدا من دعم أوروبا بالنظر إلى قربه من القارة العجوز، وكذا من دعم إفريقيا بعد النداء الذي وجهه رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم أحمد أحمد، تفاجأ بعد إعلان اثنين من جيرانه عن سحب دعمهما له، ويتعلق الأمر بكل من ليبيريا وجنوب إفريقيا.

وبخصوص النموذج التنموي المغربي، أبرزت (البيان) أن الأمر لا يتعلق بإعادة النظر في النموذج الحالي، بل ببلورة شاملة بهدف إرساء نموذج جديد، يتماشى مع متطلبات اللحظة وفي انسجام تام مع انتظارات المواطنين. وأوضح كاتب الافتتاحية أن النموذج التنموي الجديد ينبغي أن يحقق هدفين اثنين، أولهما ضمان وصيانة الاستقلالية الاقتصادية وثانيهما تحسين مستوى عيش الساكنة. من جهتها، تطرقت يومية (رسالة الأمة) إلى قضية الموارد المائية، مؤكدة أن حاجيات البلاد من الماء ما فتئت تتزايد سواء في ما يتعلق بالاستهلاك الفردي أو في ما يهم استعمالها في النشاط الفلاحي أو غيره من الأنشطة الاقتصادية والسياحية.

واعتبرت اليومية أن الموارد المائية تشكل اليوم شرطا من الشروط الأساسية لاستقرار الساكنة القروية وتحسين ظروفها المعاشية والحياتية، وهو ما يتناغم مع المجهودات المبذولة لمحاربة الفقر والسعي إلى ضمان الأمن الغذائي.