Read my Jul 15 Newsletter featuring “La Guinée Conakry invité d'honneur de la 10è édition de Pollutec” https://t.co/7iBy0yuotY

Alkhabar الخبر

الاثنين 2 أبريل 2018

العبادلة: ما تقوم به جبهة "البوليساريو" ضرب من الخيال مآله الفشل

صحيفة الخبر

كشف ماء العينين العبادلة، عضو لجنة العلاقات الدولية لحزب العدالة والتنمية، أن ما تقوم به البوليساريو من استفزازات في المنطقة العازلة، لا تعدو أن تكون محاولة لإثبات الذات، مضيفا "هي محاولة من طرف "الجبهة" ومن وراءها الجزائر لإحلال حقائق جغرافية مصطنعة محل حقائق تاريخية ثابتة من خلال السطو غدرا على أراضي المنطقة العازلة، ومحاولة بناء منشآت فيها تحت يافطة "إعمار الأراضي المحررة"".

وأكد العبادلة الذي كان يتحدث في حوار خاص حول "مستجدات القضية الوطنية" على القناة الرقمية لحزب العدالة والتنمية،  مساء اليوم الاثنين 2 أبريل الجاري، على أن ما تقوم به " الجبهة" ومن ورائها الجزائر "ضرب من الخيال السياسي مآله الفشل الذريع ".

وعن دلالات نقل الجبهة لاستفزازاتها من منطقة الكركرات إلى منطقة المحبس، فسر المتحدث ذلك بأن "الجبهة" تعيش ثلاث أزمات: أزمة الشرعية والمشروعية والمشروع، مشيرا إلى أن الشرعية تتضح من خلال الحديث عن جمهورية وهمية وليس الحديث عن دولة بمقوماتها، مبينا أن أركان الدولة كما هو متعارف عليها عند أهل القانون تفتقد الجبهة لعنصرين فيها: عنصر الأرض وهو ما تروج له في مصطلح " الأراضي المحررة"، و عنصر السلطة لأن حسبه لا استقلالية لدى قيادة الجبهة.

وبخصوص  أزمة المشروعية، أشار عضو لجنة العلاقات الدولية لحزب العدالة والتنمية، إلى أن الأمر يرتبط بالتمثيلية التي لا يمكن الحديث عن ذلك لدى "الجبهة"، مؤكدا على أن الجبهة لا تمثل الصحراويين لأن غالبيتهم يعيشون في وطنهم ويقومون بجميع الأنشطة السياسية والنقابية والمدنية ويشاركون في الانتخابات.

و فيما يتعلق بـ " المشروع"، أكد العبادلة  أن " الجبهة" تعيش أزمة داخلية وبهذه الاستفزازات التي تقوم بها تحاول تصدير هذه الأزمة إلى الخارج، مضيفا أن الأكثر من هذا أن "هناك رفضا متزايدا لدى قطاعات أوسع في المخيمات لقيادة الجبهة ولطريقة إدارة هذا النزاع لعل آخرها المبادرة الصحراوية من أجل التغيير".

 

الاثنين, 2. أبريل 2018 - 20:32
قراءة : (1)
بداية النشر: 
الاثنين, أبريل 2, 2018 - 20:30
نهاية النشر: 
الاثنين, أبريل 2, 2018 - 20:30


المصدر : http://pjd.ma/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AE%D8%A8%D8%A7...