Read my Jul 21 Newsletter featuring “L'OCP en Afrique, un acteur incontournable au service de l'agriculture…” https://t.co/KrpTswmWu3

Alkhabar الخبر

الجمعة 3 ماي 2013

الصحافة المغربية ترد على اتهامات وزير داخلية الجزائر

الخبر- أقصبي العربي

الخبر - انتقد يونس مجاهد، رئيس النقابة الوطنية للصحافة المغربية، بشدة التصريحات الأخيرة لوزير الداخلية والجماعات المحلية الجزائري، دحو ولد قابلية، والتي اعتبر فيها بأن المنابر الإعلامية المغربية، "تصب النار على الزيت" في العلاقات المغربية الجزائرية.


دحو ولد قابلية
دحو ولد قابلية
وكان هاجم وزير الداخلية الجزائري، دحو ولد قابلية٬ هاجم الأحد 21 أبريل الماضي، وسائل الإعلام المغربية متهما إياها بصب الزيت على النار، وذلك خلال جوابه على أسئلة بعض الصحافيين حول العلاقات المغربية الجزائرية، و ملف الصحراء وفتح الحدود.

وقال ولد قابلية خلال اجتماع وزراء داخلية دول اتحاد المغرب العربي بالرباط  حول "نحو استراتيجية أمنية مغاربية مشتركة"، أنه لا بد أن يكون جو لتهدئة الأمور وتقليص الضغط الموجود. واعتبر أن فتح الحدود قضية هامة جدا وهي طلب يستوجب لطموحات وتطلعات مواطني الدوليتين الشقيقتين.

وأضاف أن"فتح الحدود يحتاج إلى اجراءات وتحضير خصوصا انها مغلقة منذ زمان، وهناك العديد من القضايا التي ما زال عالقة مثل قضية الإقامة واحترام الممتلكات وقضايا كثيرة، ويجب أن نفتح مجال التشاور بوجود آليات لنتغلب على كل الصعوبات".

وكانت صحيفة "الشروق" الجزائرية، نقلت عن مسؤول جزائري وصفته على أنه "سام"، بأن وقف ما أسماه "حملة التشويه الإعلامي" ضد الجزائر يعد واحد من ثلاثة شروط لفتح الحدود مع المغرب، بالإضافة إلى "التعاون الكامل والعملي والفعال لوقف الهجوم الضخم في حق الجزائر المستهدفة بتهريب وتسريب المخدرات، ثم اعتراف المغرب نهائيا، بأن الجزائر لديها موقف ثابت ولا رجعة فيه بشأن مسألة الصحراء الغربية، ووقف عملية التلغيم المقصود ومحاولة إضفاء الطابع الثنائي المستحيل في هذه المسألة، والتوقف عن السعي إلى تغيير قواعد الإتفاق الذي توصل إليه البلدان".