Read my Jul 21 Newsletter featuring “L'OCP en Afrique, un acteur incontournable au service de l'agriculture…” https://t.co/KrpTswmWu3

Alkhabar الخبر

الثلاثاء 26 يوليوز 2016

الشبكة الكاميرونية لمنظمات حقوق الإنسان تدعم عودة المغرب للاتحاد الإفريقي

و م ع

ياوندي- أعربت الشبكة الكاميرونية لمنظمات حقوق الإنسان عن تضامنها مع المغرب، وتشجيعها لمختلف الفاعلين لإبداء الحرص اللازم من أجل عودة المملكة للاتحاد الإفريقي.


وأوضحت الشبكة في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني، أنها "متضامنة" مع المغرب وتدعم موقف ال28 بلدا إفريقيا التي أشادت بعودة المغرب لداخل الاتحاد الإفريقي، مبرزة في هذا الصدد أن "المساهمة الدالة للمغرب في التنمية الاقتصادية والاستقرار والنهوض بحقوق الإنسان وحمايتها بإفريقيا لم تعد تحتاج إلى دليل". 

وأشارت إلى أنه خلال القمة ال27 للاتحاد الإفريقي المنعقدة خلال الاسبوع المنصرم، بكيغالي في رواندا، وجه صاحب الجلالة الملك محمد السادس رسالة تاريخية للمشاركين أكد فيها جلالته على الخصوص أن الوقت قد حان ليسترجع المغرب مكانته الطبيعية ضمن أسرته المؤسسية.

وأضافت أنه على إثر هذه الرسالة، وجه 28 بلدا عضوا في الاتحاد الافريقي ملتمسا لادريس ديبي اثنو، رئيس جمهورية تشاد، رئيس الاتحاد الافريقي، يرحبون فيه بقرار المغرب العودة للاتحاد الإفريقي، ويقررون العمل من أجل التعليق، مستقبلا، لمشاركة "الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية"، في أنشطة الاتحاد الإفريقي وجميع أجهزته من أجل تمكين الاتحاد الإفريقي من الاضطلاع بدور بناء والمساهمة بشكل إيجابي في جهود منظمة الأمم المتحدة قصد التسوية النهائية للنزاع الإقليمي حول الصحراء . 

يشار إلى أن الشبكة الكاميرونية لمنظمات حقوق الإنسان تعد واحدة من أهم المنظمات غير الحكومية المستقلة بالكاميرون، والفاعلة في مجال حقوق الإنسان. وتأسست هذه الشبكة في يناير من سنة 2010 بهدف المساهمة في إقلاع مجتمع مدني منخرط بقوة في النهوض برفاه المواطنين وحمايته.

وتضم الشبكة اليوم 450 منظمة موزعة على مجموع التراب الكاميروني، وتعمل من أجل النهوض بحقوق الإنسان وحمايتها.