Read my Jul 21 Newsletter featuring “L'OCP en Afrique, un acteur incontournable au service de l'agriculture…” https://t.co/KrpTswmWu3

Alkhabar الخبر

الثلاثاء 11 مارس 2014

الجزائر .. تظاهر جديد لحركة (بركات) يوم السبت المقبل بالجزائر العاصمة

و م ع

الجزائر - تنظم حركة (بركات)، يوم السبت المقبل بالجزائر العاصمة، مظاهرة جديدة احتجاجا على ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لعهدة رابعة.


وحسب المبادرين لهذا التظاهر الجديد، فإن شخصيات وطنية جزائرية تدعم الحركة ستشارك في هذا الحدث، موضحين أن أيقونة الثورة الجزائرية جميلة بوحيرد ستكون حاضرة ضمن المشاركين.

وقد تعرضت مظاهرات حركة (بركات) لقمع عنيف من طرف قوات الأمن التي عمدت مرارا إلى اعتقال العشرات من المشاركين ضمنهم مناضلون وصحافيون، قبل الإفراج عنهم ساعات بعد إيداعهم داخل مراكز الشرطة.

وكان المدير العام للأمن الوطني اللواء عبد الغني هامل رد على العنف الذي يواكب تفريق متظاهري حركة (بركات)، بأن قوات الأمن تتحرك بناء على "إخطار من السلطات الإدارية"، أي ولاية الجزائر العاصمة.

وقد لقي التفريق العنيف لهذه المظاهرات تنديدا قويا من طرف الطبقة السياسية والمجتمع المدني وكذا من طرف مرشحين للرئاسيات، الذين دافعوا عن حق المواطنين في التعبير بحرية عن آرائهم.

وتفجرت هذه المظاهرات المناوئة للعهدة الرابعة مباشرة بعد إعلان ترشح بوتفليقة قبل ثلاثة أسابيع، بالعاصمة قبل أن تنتشر في ولايات أخرى من البلاد.

وحسب الصحافة المحلية، فإن نحو 500 طالب تجمعوا، أمس الاثنين، داخل جامعة بجاية بمنطقة القبايل للتعبير عن رفض ترشح بوتفليقة فحسب، بل للمطالبة برحيل "النظام برمته".

وخلال عطلة نهاية الأسبوع الماضي، تحولت الاحتجاجات الاجتماعية للحرس البلدي (إطار أمني لعب دورا في محاربة الإرهاب إبان العشرية السوداء في تسعينيات القرن الماضي) إلى منصة مناهضة للعهدة الرابعة وللنظام الذي يتهمونه بكونه "خان" تضحيات رفاقهم الذين قتلوا في سبيل "أن تبقى الجزائر صامدة".

وكتبت صحيفة (الوطن) أن الحرس البلدي بصدد التحضير "لمسيرة كبرى" يحتمل أن تنظم يوم 19 مارس الجاري على مسافة تمتد ل122 كلم من مدينة البويرة وحتى الجزائر العاصمة.