صلوا على الهادي مع نور الدين الطاهري | https://t.co/VFMVX9mlkK

Alkhabar الخبر

الجمعة 14 فبراير 2014

أبرز اهتمامات الصحف الأسيوية

و م ع

جاكرتا - أولت الصحف الآسيوية الصادرة اليوم الجمعة بالخصوص اهتمامها للإجراءات التي اتخذتها السلطات الإندونيسية للحد من حرائق الغابات والمزارع في جزيرة سومطرة وارتفاع وتيرة عمل هيئة مكافحة الرشوة والفساد مع اقتراب الانتخابات التشريعية والرئاسية في إندونيسيا، إضافة إلى الأحداث التي شهدها البرلمان الهندي عقب استخدام أحد أعضائه للغاز المسيل للدموع ونهاية مقاطعة الولايات المتحدة لزعيم المعارضة الهندية نارندرا مودي.


ومن إندونيسيا كتبت صحيفة "جاكرتا بوست" أن السلطات الإندونيسية اتخذت اجراءات عدة للحد من حرائق الغابات والمزارع في جزيرة سومطرة، والتي تؤثر على حركة الملاحة الجوية والمناخ في مناطق بماليزيا وسنغافورة، مشيرة إلى أن الشرطة الاندونيسية ألقت القبض على ستة اشخاص بتهمة حرق الأراضي الحرجية بمقاطعة رياو، حيث بلغ سمك الضباب مستوى ينذر بالخطر.

وأضافت صحيفة "جاكرتا بوست" أن الحرائق دمرت آلاف الهكتارات من مزارع وتسببت في العديد من الرحلات الجوية إضافة إلى تسبب الدخان في حالات اختناق والتهابات في الجهاز التنفسي،مذكرة بأن الدخان المترتب عن هذه الحرائق أثار خلال السنة الماضية موجة عارمة من الغضب والانتقادات في ماليزيا وسنغافورة، وأن حرائق هذه السنة التي ظهرت في حوالي 200 نقطةÜ تستوجب مجهودات إضافية للحد من آثار هذه الحرائق.

ومن جهتها خصصت صحيفة "جاكرتا غلوب" تعليقا لارتفاع وتيرة عمل هيئة مكافحة الرشوة والفساد مع اقتراب الانتخابات التشريعية والرئاسية في إندونيسيا، مبرزة أن الفترة التي تسبق الانتخابات تشهد ارتفاعا في حالات "الكسب غير المشروع "، مما يؤشر على امكانية ارتفاع عدد القضايا التي ستطرح على مكتب الهيئة.

وأضافت الصحيفة أن هيئة مكافحة الرشوة والفساد أبانت على أنها لن تتقاعس في محاربة المرتشين ،حيث تمكنت في ظرف أقل من 10 سنوات من محاكمة 72 عضوا بالبرلمان وثمانية وزراء وستة من محافظي البنك المركزي وأربعة قضاة وعشرات من كبار المديرين التنفيذيين.

وفي السياق ذاته كتبت صحيفة "تامبو" أن حالات الفساد والرشوة التي نظرت فيها هيئة مكافحة الرشوة والفساد توحي بوجود صلة بين الأحزاب السياسية ورجال الأعمال و البيروقراطيين والمشرعين، مشيرة إلى توفق الهيئة في جل الملفات ونجاحها في القبض على المتورطين وإن تمكنوا من الخروج من البلاد.

وأضافت الصحيفة أن الهيئة ألقت القبض على العديد من المشتبه بهم بعد أن غادروا إلى ماليزيا أو إلى الصين بهويات مزورة .

وفي الهند خصصت الصحف تغطية واسعة للأحداث التي تخللت جلسة أمس الخميس من أشغال البرلمان التي خصصت لدراسة مشروع قانون حول بناء أسس الدولة الجديدة، مبرزة استعمال أحد أعضاء البرلمان للغاز المسيل للدموع ضد أحد زملائه.

وأبرزت صحيفة "هيندوستان تايمز" تحت عنوان " هجوم في البرلمان.. من قبل النواب" ما وصفته بأعمال العنف والتخريب التي قام بها أعضاء بالبرلمان يعارضون بناء أسس الدولة الجديدة، معتبرة أن هذه الممارسات تعد "انتهاكا لم يسبق لها مثيل في مدونة أخلاقيات العمل البرلماني".

وأشارت الصحيفة إلى أنه تم إجلاء ثلاثة أعضاء إلى المستشفى وتلقى آخرون الإسعافات الأولية على الفور.

ومن جهتها أعربت صحيفة " دو إندو" عن انتقادها لهذا " السلوك العنيف من قبل بعض النواب"، واصفة ذلك بالمخجل "وخاصة استعمال الغاز المسيل للدموع وإدخال سكين إلى البرلمان".

ومن جهة أخرى حظي اجتماع السفير الأمريكي في الهند مع مرشح حزب المعارضة الرئيسي في الانتخابات البرلمانية المقبلة ناريندرا مودي باهتمام الصحف الهندية ،خاصة وأن هذا اللقاء يضع حدا لعقد مقاطعة واشنطن لزعيم الحزب القومي الهندوسي .

وأشارت صحيفة "إنديان اكسبريس" إلى أن هذا اللقاء يعيد الدفء لعلاقة واشنطن بزعيم الحزب القومي الهندوسي الذي تشير التوقعات إلى إمكانية فوزه في الانتخابات العامة المقبلة.

وكان مودي ،المرشح باسم الحزب القومي الهندوسي موضوع انتقادات للاشتباه في تورطه في أعمال شغب دينية في ولاية غوجارات عام 2002 ،التي أدت إلى مقتل ما يقرب من 2000 شخص ،معظمهم من المسلمين.